الذاكرة السياسية

201 subscribers

برنامج حواري سياسي يستضيف كبار الشخصيات من صنّاع القرار الذين تولّوا مناصب عامة لإلقاء الضوء على أحداث مهمّة عايشوها من قرب، وكشف كواليس الحقبة التي عاصروها. ضيوف البرنامج هم رؤساء جمهوريات سابقون أو رؤساء حكومات أو وزراء أو رؤساء أجهزة أمنية أو مستشارون. العربية بودكاست

Episodes
26 / 06 / 2021

عبد الرؤوف الريدي السفير المصري الأسبق في واشنطن - الجزء الثاني


في الحلقة الثانية من رباعية مع برنامج "الذاكرة السياسية" يؤكد السفير المصري الأسبق عبد الرؤوف الريدي أن الرئيس المصري الأسبق أنور السادات كان هو المفاوض الأساس مع الوفد الإسرائيلي، وكان يتخذ قرارات أحيانا من دون التنسيق مع وزير الخارجية. ركّز السادات في المفاوضات على استرداد الأرض المصرية كاملة من إسرائيل. وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي وقتها مناحيم بيغن يصف فريق وزارة الخارجية المصرية المشارك في المفاوضات بـ "العصابة". كان للموقف العربي المعارض للمفاوضات تأثيره على الموقف المصري. ويروي السفير الريدي الأزمة النفسية التي شعر بها قبل سفره لأول مرة إلى إسرائيل، فقد تنازعه عاملان: واجب المهمة كدبلوماسي ومشاعر الكراهية لهذه الرحلة النابعة من تاريخ تربى عليه معاد لهذا الكيان.

00:24:04
19 / 06 / 2021

عبد الرؤوف الريدي السفير المصري الأسبق في واشنطن - الحلقة الأولى


في الحلقة الأولى من رباعية يتحدث السفير المصري الأسبق عبد الرؤوف الريدي عن مسيرته الدبلوماسية من مُلحق في مكتب وزير الخارجية محمود رياض وصولاً إلى تعيينه سفيرا لدى واشنطن. السفير الريدي تابع حرب 67 من مكتب وزير الخارجية وينقل كواليس تلك الأيام الصعبة والطويلة كما يصفها ويقول: إن أجهزة استخبارات أجنبية خطّطت لجر الرئيس المصري الأسبق جمال عبد الناصر إلى هذه الحرب بهدف الإيقاع به. ويُقارن السفير عبد الرؤوف الريدي بين حربي 67 و73 فيُشير إلى أن الرئيس أنور السادات، بعكس عبد الناصر، باغت الإسرائيليين بالضربة الأولى، وهو ما جعله في موقع أقوى. ويروي الريدي من أروقة الأمم المتحدة، هذه المرة، مسار حرب 73 وكيف انقلبت الدفة لصالح مصر وكيف أُرغم السادات الولايات المتحدة على تبديل أولوياتها والاهتمام مجددا بالشرق الأوسط، بعدما كان اهتمامها مُنصبّاً على فيتنام وأوروبا. ونوّه السفير الريدي ببطولة أبناء السويس في التصدي لمحاولات المدرعات الإسرائيلية التقدم إلى عمق الأراضي المصرية.

00:26:04
12 / 06 / 2021

عبد الحفيظ الغوقة نائب رئيس المجلس الانتقالي الليبي الأسبق


في الحلقة الأخيرة من سلسلة مع "الذاكرة السياسية" يكشف نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة خلفيات الاتهام الذي وُجه إلى اللواء عبد الفتاح يونس والتحقيق معه وتوقيفه مع مجموعة من المتشددين من درنة الذين قتلوه داخل السجن لأنهم حمّلوه مسؤولية قمعه للحراك الشعبي في مدينتهم، في مرحلة سابقة. عبد الحفيظ غوقة وصف قرار توقيف يونس بالخاطئ. غوقة تناول أيضاً المبادرات التي اقترحتها بعض الجهات لحلّ الأزمة سلمياً فقال: فشلت المبادرة الأفريقية لأنها طرحت حلاّ يُبقي القذافي في السلطة. إيطاليا أرادت جمع 300 شخصية ليبيّة من مختلف الاتجاهات من دون وضع تصوّر واضح للحل. أما تركيا التي كان لديها مقترح يدعو إلى تنحي القذافي فهي لم تُقدّم مبادرتها إلى " المجلس الوطني الانتقالي" في شكل رسمي لبحثه. عبد الحفيظ غوقة تطرّق أيضاً إلى مرحلة ما بعد تحرير ليبيا بالكامل، فعزا عدم نزع سلاح الميليشيات إلى رفض رئيس المجلس العسكري لطرابلس ذلك. بعد التحرير، استقال نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق من منصبه، بعدما شعر أنه مستهدف من المتشددين وغيرهم، وبعدما مُنع من المشاركة في حفل تكريم لشهداء الثورة في جامعة طرابلس.

00:25:48
05 / 06 / 2021

عبد الحفيظ غوقة نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق - الجزء الثالث


في الحلقة ما قبل الأخيرة من سلسلة مع "الذاكرة السياسية" يستعيد نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة الأيام الأولى للثورة في 17 فبراير 2011، في بنغازي، وكيف تأجج الحراك الشعبي بعدما تزايدت أعداد القتلى في صفوف المُحتجّين. حال اللواء عبد الفتاح يونس دون حصول مذبحة بين الجيش والمدنيين فانسحبت القوة الضاربة ومدير المخابرات وقتها عبد الله السنوسي من المدينة بعدما فشلا في ضبط الوضع. وأشار غوقة إلى أن "الإخوان المسلمين" لم يكونوا في صفوف المتظاهرين في بداية الثورة لا بل كانوا يُعارضون مطلب إسقاط القذافي. شكّل "ائتلاف 17 فبراير" مجالس محلّية لإدارة مختلف القطاعات في بنغازي وجوارها. وفي الحلقة يتطرّق نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق إلى الدور الفرنسي في ليبيا من خلال هنري برنار ليفي، ممثل الرئيس نيكولا ساركوزي وقتها، الذي وصل الى بنغازي وطلب إرسال ممثّلين عن "المجلس الوطني الانتقالي الليبي" إلى باريس، لكن عبد الحفيظ غوقة رفض تلبية الطلب الفرنسي قبل أن تعترف باريس بـ "المجلس الانتقالي".

00:25:24
29 / 05 / 2021

نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة الجزء الثاني


في الحلقة الثانية من سلسلة مع "الذاكرة السياسية" يتوقف نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة عند قضية المفقودين في ليبيا والتي بدأت تتكشّف معالمها بعد تحرير ليبيا. بعض هؤلاء المفقودين من شخصيات مُعارضة قُتلت منذ عقود من دون إبلاغ أهلهم عن مصيرهم مثل وزير الدفاع الأسبق آدم حوّاز ووزير الخارجية الأسبق منصور الكيخيا. بقيت جثمانين بعض القتلى من دون دفن ومحفوظة في برادات داخل مستشفيات إلى ما بعد تحرير طرابلس. ويعود عبد الحفيظ غوقة بالذاكرة إلى الأيام الأولى لاندلاع الثورة من بنغازي، وكيف طالب الثوار في هذه المدينة من جامعة الدول العربية المساعدة في الاستحصال على قرار من مجلس الأمن لحماية المدنيين في بنغازي بعدما وصل رتل من كتائب القذافي وبدأ بقصف المدينة بشراسة وهو ما أوقع عشرات القتلى والجرحى. وفي الحلقة يتطرّق غوقة إلى ما كشفته التحقيقات عن الجرائم التي ارتكبها مدير المخابرات الليبي الأسبق عبد الله السنوسي والمعلومات عن قضية اختفاء الإمام موسى الصدر ورفيقيه.

00:24:28
22 / 05 / 2021

مع نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة - الجزء الأول


في الحلقة الأولى من رباعية مع "الذاكرة السياسية" يكشف نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة أنه سقط 1269 قتيلاً في مجزرة سجن أبو سليم في طرابلس في العام 1996. المجزرة بقيت طي الكتمان حتى كشف عنها سيف الإسلام القذافي في العام 2008 بعد سلسلة دعاوى قدّمها المحامي عبد الحفيظ غوقة بوكالته عن 7 عائلات من ذوي المفقودين. عبد الحفيظ الغوقة يتحدّث عن آخر لقاء جمعه بالزعيم الليبي معمّر القذافي، قبل 11 يوما من ثورة 17 فبراير 2011 مؤكّداً أنه رفض عرض القذافي تولّي منصب أمين شؤون النقابات في "مؤتمر الشعب العام" التابع للنظام. وعن سبب اختيار المعارضين للنظام موعد 17 فبراير 2011 موعداً لانطلاق ثورتهم ومن بنغازي يقول غوقة إنها إحياء لذكرى أحداث 17 فبراير 2006 عندما سقط وقتها أكثر من 17 قتيلاً من بين عشرات المُحتجّين الذين كانوا يتظاهرون أمام قنصلية إيطالية، احتجاجاً على ممارسات مسيئة للإسلام قام بها وزير إيطالي.

00:25:00
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الأول


في الحلقة الأولى من رباعية يتحدث رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة عن مفاوضات السلام العربية - الإسرائيلية فيقول إن: المفاوضات على المسار السوري – الإسرائيلي كانت متقدمة، وكان السوريون يتكتّمون عليها. وعندما سأل نائب رئيس الوفد الأردني وقتها فايز الطراونة وزير الخارجية السوري عن مفهومه للحل الشامل، رد: أي عندما يُنهي كل فريق تفاوضي مشاكله مع إسرائيل واستطرد قائلا: كل واحد يقلع شوكه بيده. وعن المسار الأردني – الإسرائيلي أشار الطراونة إلى أن رئيس الوفد الأردني المفاوض رفض استلام مسوّدة اتفاق من رئيس الوفد الإسرائيلي قبل التفاوض وحل المشاكل العالقة بين الطرفين لجهة الحدود والمياه وغيرها.

00:24:40
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الثاني


في الحلقة الثانية من رباعية يكشف رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة أن سوريا كانت تريد المشاركة في مفاوضات السلام مع إسرائيل من دون التوصل إلى اتفاق معها. وعزا طراونة السبب إلى كون المطالبة باستعادة الجولان كان يستتبع حُكماً انسحاب القوات السورية من لبنان، وبلاد الأرز كانت أكثر مردوداً على دمشق من الجولان. فايز الطراونة الذي كان سفيرا للأردن في واشنطن في العام 1993 يقول إنه تفاجأ بقراءة نص اتفاق أوسلو في الصحف الأميركية مؤكّدا أن بلاده وحتى الوفد الفلسطيني المفاوض في واشنطن لم يكونا على علم بمفاوضات أوسلو التي كانت تسير بالتوازي مع مفاوضات واشنطن. الطراونة يتطرق في الحلقة إلى الإشكالية التي طرحتها زيارة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات الى واشنطن والخشية التي سادت وقتها من احتمال تقدّم أحد الأشخاص بطلب توقيفه وكيف طلب دنيس روس المسؤول الأميركي عن مسيرة السلام في عهد كلينتون من الطراونة منح عرفات والوفد المرافق له الحصانة الدبلوماسية قبل أن يتراجع عن هذا الطلب لاحقاً باعتبار أنه لا يجوز توقيف شخص أت لتوقيع اتفاق سلام.

00:25:04
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الثالث


في الحلقة الثالثة يكشف رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة كيف حاول النظام الإيراني تصدير ثورته إلى الأردن. بدأت القصة عندما عرض الإيرانيون تمويل شركة لجر المياه في الأردن إنما اشترطوا أن تكون إدارة الشركة في بلدة معان ظنّاً منهم أن أبناء هذه المنطقة هم أقل ولاء للعرش الهاشمي وتاليا يسهل اختراقهم. وعندما طلب الأردن تسليمه أسيرين أردنيين، كانا وقتها منخرطين في صفوف الجيش العراقي، وافق المسؤولون الإيرانيون مباشرة على تحرير الأسيرين، ولكن في المقابل طلبوا تسهيل باب الحج إلى المزار الجنوبي في الأردن. ولكن سرعان ما أوقف الأردن رحلات الحج الإيرانية إلى أراضيه، بعدما ضبطت السلطات مع الحجاج كميات كبيرة من الدولارات ونسخا من كتاب ولاية الفقيه. رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة يتطرق في الحلقة أيضا إلى تبعات محاولة اغتيال خالد مشعل اغتيال القيادي الفلسطيني في حركة "حماس" في عمّان وكيف طالبت كندا الأردن باسترداد الجوازات الكندية المزوّرة التي استخدمها عناصر من الموساد في هذه العملية. فايز الطراونة يتطرق أيضا إلى الأيام الأخيرة للملك حسين وترتيبات نقل السلطة إلى ابنه البكر الأمير عبد الله الثاني.

00:25:10
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الرابع


في الحلقة الأخيرة يشرح رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة ما دار في المفاوضات بين الأردن وتنظيم "داعش" في محاولة لتحرير الطيار الأسير معاذ الكساسبة التي أسرته "داعش" بعد سقوط طائرته في الرقة بسوريا في 2014. "داعش" رفضت أن تُبادل الطيار الأسير بالسجينين ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي المتهمين بقضايا إرهابية وقد أعدم الأردن هذين السجينين، بعدما أحرق تنظيم "داعش" الطيار الكساسبة في 2015. وفي الحلقة يتحدث الطراونة عن الموقف الأردني حيال النزاع الدائر في سوريا ومخاوف بلاده وقتها من تحوّل شمال سوريا إلى بؤرة إرهابية على حدود الأردن. رئيس الحكومة الأردنية الأسبق يتطرق أيضا إلى الأيام الأخيرة للملك حسين وعملية نقل السلطة إلى ابنه الأمير عبد الله الثاني.

00:25:20
الذاكرة السياسية
201 subscribers

برنامج حواري سياسي يستضيف كبار الشخصيات من صنّاع القرار الذين تولّوا مناصب عامة لإلقاء الضوء على أحداث مهمّة عايشوها من قرب، وكشف كواليس الحقبة التي عاصروها. ضيوف البرنامج هم رؤساء جمهوريات سابقون أو رؤساء حكومات أو وزراء أو رؤساء أجهزة أمنية أو مستشارون. العربية بودكاست

Episodes
26 / 06 / 2021

عبد الرؤوف الريدي السفير المصري الأسبق في واشنطن - الجزء الثاني

في الحلقة الثانية من رباعية مع برنامج "الذاكرة السياسية" يؤكد السفير المصري الأسبق عبد الرؤوف الريدي أن الرئيس المصري الأسبق أنور السادات كان هو المفاوض الأساس مع الوفد الإسرائيلي، وكان يتخذ قرارات أحيانا من دون التنسيق مع وزير الخارجية. ركّز السادات في المفاوضات على استرداد الأرض المصرية كاملة من إسرائيل. وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي وقتها مناحيم بيغن يصف فريق وزارة الخارجية المصرية المشارك في المفاوضات بـ "العصابة". كان للموقف العربي المعارض للمفاوضات تأثيره على الموقف المصري. ويروي السفير الريدي الأزمة النفسية التي شعر بها قبل سفره لأول مرة إلى إسرائيل، فقد تنازعه عاملان: واجب المهمة كدبلوماسي ومشاعر الكراهية لهذه الرحلة النابعة من تاريخ تربى عليه معاد لهذا الكيان.

00:24:04
19 / 06 / 2021

عبد الرؤوف الريدي السفير المصري الأسبق في واشنطن - الحلقة الأولى

في الحلقة الأولى من رباعية يتحدث السفير المصري الأسبق عبد الرؤوف الريدي عن مسيرته الدبلوماسية من مُلحق في مكتب وزير الخارجية محمود رياض وصولاً إلى تعيينه سفيرا لدى واشنطن. السفير الريدي تابع حرب 67 من مكتب وزير الخارجية وينقل كواليس تلك الأيام الصعبة والطويلة كما يصفها ويقول: إن أجهزة استخبارات أجنبية خطّطت لجر الرئيس المصري الأسبق جمال عبد الناصر إلى هذه الحرب بهدف الإيقاع به. ويُقارن السفير عبد الرؤوف الريدي بين حربي 67 و73 فيُشير إلى أن الرئيس أنور السادات، بعكس عبد الناصر، باغت الإسرائيليين بالضربة الأولى، وهو ما جعله في موقع أقوى. ويروي الريدي من أروقة الأمم المتحدة، هذه المرة، مسار حرب 73 وكيف انقلبت الدفة لصالح مصر وكيف أُرغم السادات الولايات المتحدة على تبديل أولوياتها والاهتمام مجددا بالشرق الأوسط، بعدما كان اهتمامها مُنصبّاً على فيتنام وأوروبا. ونوّه السفير الريدي ببطولة أبناء السويس في التصدي لمحاولات المدرعات الإسرائيلية التقدم إلى عمق الأراضي المصرية.

00:26:04
12 / 06 / 2021

عبد الحفيظ الغوقة نائب رئيس المجلس الانتقالي الليبي الأسبق

في الحلقة الأخيرة من سلسلة مع "الذاكرة السياسية" يكشف نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة خلفيات الاتهام الذي وُجه إلى اللواء عبد الفتاح يونس والتحقيق معه وتوقيفه مع مجموعة من المتشددين من درنة الذين قتلوه داخل السجن لأنهم حمّلوه مسؤولية قمعه للحراك الشعبي في مدينتهم، في مرحلة سابقة. عبد الحفيظ غوقة وصف قرار توقيف يونس بالخاطئ. غوقة تناول أيضاً المبادرات التي اقترحتها بعض الجهات لحلّ الأزمة سلمياً فقال: فشلت المبادرة الأفريقية لأنها طرحت حلاّ يُبقي القذافي في السلطة. إيطاليا أرادت جمع 300 شخصية ليبيّة من مختلف الاتجاهات من دون وضع تصوّر واضح للحل. أما تركيا التي كان لديها مقترح يدعو إلى تنحي القذافي فهي لم تُقدّم مبادرتها إلى " المجلس الوطني الانتقالي" في شكل رسمي لبحثه. عبد الحفيظ غوقة تطرّق أيضاً إلى مرحلة ما بعد تحرير ليبيا بالكامل، فعزا عدم نزع سلاح الميليشيات إلى رفض رئيس المجلس العسكري لطرابلس ذلك. بعد التحرير، استقال نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق من منصبه، بعدما شعر أنه مستهدف من المتشددين وغيرهم، وبعدما مُنع من المشاركة في حفل تكريم لشهداء الثورة في جامعة طرابلس.

00:25:48
05 / 06 / 2021

عبد الحفيظ غوقة نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق - الجزء الثالث

في الحلقة ما قبل الأخيرة من سلسلة مع "الذاكرة السياسية" يستعيد نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة الأيام الأولى للثورة في 17 فبراير 2011، في بنغازي، وكيف تأجج الحراك الشعبي بعدما تزايدت أعداد القتلى في صفوف المُحتجّين. حال اللواء عبد الفتاح يونس دون حصول مذبحة بين الجيش والمدنيين فانسحبت القوة الضاربة ومدير المخابرات وقتها عبد الله السنوسي من المدينة بعدما فشلا في ضبط الوضع. وأشار غوقة إلى أن "الإخوان المسلمين" لم يكونوا في صفوف المتظاهرين في بداية الثورة لا بل كانوا يُعارضون مطلب إسقاط القذافي. شكّل "ائتلاف 17 فبراير" مجالس محلّية لإدارة مختلف القطاعات في بنغازي وجوارها. وفي الحلقة يتطرّق نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق إلى الدور الفرنسي في ليبيا من خلال هنري برنار ليفي، ممثل الرئيس نيكولا ساركوزي وقتها، الذي وصل الى بنغازي وطلب إرسال ممثّلين عن "المجلس الوطني الانتقالي الليبي" إلى باريس، لكن عبد الحفيظ غوقة رفض تلبية الطلب الفرنسي قبل أن تعترف باريس بـ "المجلس الانتقالي".

00:25:24
29 / 05 / 2021

نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة الجزء الثاني

في الحلقة الثانية من سلسلة مع "الذاكرة السياسية" يتوقف نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة عند قضية المفقودين في ليبيا والتي بدأت تتكشّف معالمها بعد تحرير ليبيا. بعض هؤلاء المفقودين من شخصيات مُعارضة قُتلت منذ عقود من دون إبلاغ أهلهم عن مصيرهم مثل وزير الدفاع الأسبق آدم حوّاز ووزير الخارجية الأسبق منصور الكيخيا. بقيت جثمانين بعض القتلى من دون دفن ومحفوظة في برادات داخل مستشفيات إلى ما بعد تحرير طرابلس. ويعود عبد الحفيظ غوقة بالذاكرة إلى الأيام الأولى لاندلاع الثورة من بنغازي، وكيف طالب الثوار في هذه المدينة من جامعة الدول العربية المساعدة في الاستحصال على قرار من مجلس الأمن لحماية المدنيين في بنغازي بعدما وصل رتل من كتائب القذافي وبدأ بقصف المدينة بشراسة وهو ما أوقع عشرات القتلى والجرحى. وفي الحلقة يتطرّق غوقة إلى ما كشفته التحقيقات عن الجرائم التي ارتكبها مدير المخابرات الليبي الأسبق عبد الله السنوسي والمعلومات عن قضية اختفاء الإمام موسى الصدر ورفيقيه.

00:24:28
22 / 05 / 2021

مع نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة - الجزء الأول

في الحلقة الأولى من رباعية مع "الذاكرة السياسية" يكشف نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي الأسبق عبد الحفيظ غوقة أنه سقط 1269 قتيلاً في مجزرة سجن أبو سليم في طرابلس في العام 1996. المجزرة بقيت طي الكتمان حتى كشف عنها سيف الإسلام القذافي في العام 2008 بعد سلسلة دعاوى قدّمها المحامي عبد الحفيظ غوقة بوكالته عن 7 عائلات من ذوي المفقودين. عبد الحفيظ الغوقة يتحدّث عن آخر لقاء جمعه بالزعيم الليبي معمّر القذافي، قبل 11 يوما من ثورة 17 فبراير 2011 مؤكّداً أنه رفض عرض القذافي تولّي منصب أمين شؤون النقابات في "مؤتمر الشعب العام" التابع للنظام. وعن سبب اختيار المعارضين للنظام موعد 17 فبراير 2011 موعداً لانطلاق ثورتهم ومن بنغازي يقول غوقة إنها إحياء لذكرى أحداث 17 فبراير 2006 عندما سقط وقتها أكثر من 17 قتيلاً من بين عشرات المُحتجّين الذين كانوا يتظاهرون أمام قنصلية إيطالية، احتجاجاً على ممارسات مسيئة للإسلام قام بها وزير إيطالي.

00:25:00
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الأول

في الحلقة الأولى من رباعية يتحدث رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة عن مفاوضات السلام العربية - الإسرائيلية فيقول إن: المفاوضات على المسار السوري – الإسرائيلي كانت متقدمة، وكان السوريون يتكتّمون عليها. وعندما سأل نائب رئيس الوفد الأردني وقتها فايز الطراونة وزير الخارجية السوري عن مفهومه للحل الشامل، رد: أي عندما يُنهي كل فريق تفاوضي مشاكله مع إسرائيل واستطرد قائلا: كل واحد يقلع شوكه بيده. وعن المسار الأردني – الإسرائيلي أشار الطراونة إلى أن رئيس الوفد الأردني المفاوض رفض استلام مسوّدة اتفاق من رئيس الوفد الإسرائيلي قبل التفاوض وحل المشاكل العالقة بين الطرفين لجهة الحدود والمياه وغيرها.

00:24:40
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الثاني

في الحلقة الثانية من رباعية يكشف رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة أن سوريا كانت تريد المشاركة في مفاوضات السلام مع إسرائيل من دون التوصل إلى اتفاق معها. وعزا طراونة السبب إلى كون المطالبة باستعادة الجولان كان يستتبع حُكماً انسحاب القوات السورية من لبنان، وبلاد الأرز كانت أكثر مردوداً على دمشق من الجولان. فايز الطراونة الذي كان سفيرا للأردن في واشنطن في العام 1993 يقول إنه تفاجأ بقراءة نص اتفاق أوسلو في الصحف الأميركية مؤكّدا أن بلاده وحتى الوفد الفلسطيني المفاوض في واشنطن لم يكونا على علم بمفاوضات أوسلو التي كانت تسير بالتوازي مع مفاوضات واشنطن. الطراونة يتطرق في الحلقة إلى الإشكالية التي طرحتها زيارة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات الى واشنطن والخشية التي سادت وقتها من احتمال تقدّم أحد الأشخاص بطلب توقيفه وكيف طلب دنيس روس المسؤول الأميركي عن مسيرة السلام في عهد كلينتون من الطراونة منح عرفات والوفد المرافق له الحصانة الدبلوماسية قبل أن يتراجع عن هذا الطلب لاحقاً باعتبار أنه لا يجوز توقيف شخص أت لتوقيع اتفاق سلام.

00:25:04
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الثالث

في الحلقة الثالثة يكشف رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة كيف حاول النظام الإيراني تصدير ثورته إلى الأردن. بدأت القصة عندما عرض الإيرانيون تمويل شركة لجر المياه في الأردن إنما اشترطوا أن تكون إدارة الشركة في بلدة معان ظنّاً منهم أن أبناء هذه المنطقة هم أقل ولاء للعرش الهاشمي وتاليا يسهل اختراقهم. وعندما طلب الأردن تسليمه أسيرين أردنيين، كانا وقتها منخرطين في صفوف الجيش العراقي، وافق المسؤولون الإيرانيون مباشرة على تحرير الأسيرين، ولكن في المقابل طلبوا تسهيل باب الحج إلى المزار الجنوبي في الأردن. ولكن سرعان ما أوقف الأردن رحلات الحج الإيرانية إلى أراضيه، بعدما ضبطت السلطات مع الحجاج كميات كبيرة من الدولارات ونسخا من كتاب ولاية الفقيه. رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة يتطرق في الحلقة أيضا إلى تبعات محاولة اغتيال خالد مشعل اغتيال القيادي الفلسطيني في حركة "حماس" في عمّان وكيف طالبت كندا الأردن باسترداد الجوازات الكندية المزوّرة التي استخدمها عناصر من الموساد في هذه العملية. فايز الطراونة يتطرق أيضا إلى الأيام الأخيرة للملك حسين وترتيبات نقل السلطة إلى ابنه البكر الأمير عبد الله الثاني.

00:25:10
21 / 05 / 2021

مع رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة - الجزء الرابع

في الحلقة الأخيرة يشرح رئيس الحكومة الأردنية الأسبق فايز الطراونة ما دار في المفاوضات بين الأردن وتنظيم "داعش" في محاولة لتحرير الطيار الأسير معاذ الكساسبة التي أسرته "داعش" بعد سقوط طائرته في الرقة بسوريا في 2014. "داعش" رفضت أن تُبادل الطيار الأسير بالسجينين ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي المتهمين بقضايا إرهابية وقد أعدم الأردن هذين السجينين، بعدما أحرق تنظيم "داعش" الطيار الكساسبة في 2015. وفي الحلقة يتحدث الطراونة عن الموقف الأردني حيال النزاع الدائر في سوريا ومخاوف بلاده وقتها من تحوّل شمال سوريا إلى بؤرة إرهابية على حدود الأردن. رئيس الحكومة الأردنية الأسبق يتطرق أيضا إلى الأيام الأخيرة للملك حسين وعملية نقل السلطة إلى ابنه الأمير عبد الله الثاني.

00:25:20

Next Prev
0:00 / 0:00

Playback Speed

x1


0.5x

1.5x

1x