حبيبتي مروة...

نفس ، خطوة ، مرآه

157 subscribers

هذه رسالة مروة وليد من جدة إلى نفسها عندما كانت تبلغ سن السابعة. تبلغ مروة 37 عاماً، وتشغل حالياً منصب سكرتيرة الرئيس التفيذي لشركة بترومين، ومن هواياتها الكتابة ورواية القصص، وهي بودكاستر هاوية أيضاً.

حبيبتي مروة...

نفس ، خطوة ، مرآه

157 subscribers

هذه رسالة مروة وليد من جدة إلى نفسها عندما كانت تبلغ سن السابعة. تبلغ مروة 37 عاماً، وتشغل حالياً منصب سكرتيرة الرئيس التفيذي لشركة بترومين، ومن هواياتها الكتابة ورواية القصص، وهي بودكاستر هاوية أيضاً.

Next Prev
0:00 / 0:00

Playback Speed

x1


0.5x

1.5x

1x